السودان.. إطلاق أول قمر صناعي لأغراض عسكرية واقتصادية

السودان.. إطلاق أول قمر صناعي لأغراض عسكرية واقتصادية

أعلن رئيس مجلس السيادة السوداني، عبدالفتاح البرهان، الثلاثاء، إطلاق السودان لأول قمر صناعي لأغراض عسكرية واقتصادية بالشراكة مع إحدى الدول الكبرى (لم يسمها).

وقال البرهان، خلال ترؤسه اجتماع مجلس الأمن والدفاع السوداني في القصر الرئاسي بالخرطوم، إن “القمر الصناعي يهدف إلى تطوير البحث في مجال الفضاء وامتلاك قاعدة بيانات واكتساب المعارف والعلوم الخاصة بالتقنيات الفضائية إضافة لاكتشاف الموارد الطبيعية وخدمة الجوانب العسكرية في البلاد”، حسب بيان صادر عن مجلس السيادة.

من ناحية أخرى، أفاد الناطق باسم مجلس السيادة محمد الفكي سليمان، في تصريحات صحفية عقب اجتماع مجلس الأمن والدفاع، أن المجلس ناقش عددا من التقارير الاقتصادية التي قدمها وزير المالية إبراهيم البدوي، بجانب تقارير أمنية قدمها مدير جهاز المخابرات العامة الفريق أول أبوبكر دمبلاب.

وأشار سليمان الى أن المجلس يتكون بالشراكة بين المدنيين والعسكريين بخلاف ما كان عليه في الفترة السابقة حيث كان يدار بواسطة العسكريين فقط.

وأوضح أن عضوية المجلس تشمل رئيس مجلس السيادة الانتقالي القائد العام للجيش، وأعضاء مجلس السيادة، ورئيس الحكومة، ووزراء الدفاع والمالية والخارجية والداخلية والعدل، إضافة لرئيس جهاز المخابرات العامة.

وفي 21 أغسطس/آب الماضي، بدأ السودان مرحلة انتقالية تستمر 39 شهرا، تنتهي بإجراء انتخابات يتقاسم خلالها السلطة كل من المجلس العسكري (المنحل)، وقوى إعلان الحرية والتغيير، قائدة الحراك الشعبي.

ويأمل السودانيون أن ينهي الاتفاق بشأن المرحلة الانتقالية اضطرابات يشهدها بلدهم، منذ أن عزلت قيادة الجيش في 11 أبريل/ نيسان الماضي، البشير من الرئاسة (1989 ـ 2019)، تحت وطأة احتجاجات شعبية منددة بتردي الأوضاع الاقتصادية.