واشنطن تدين استهداف الرتل العسكري التركي بسوريا

واشنطن تدين استهداف الرتل العسكري التركي بسوريا

أعربت الولايات المتحدة الأمريكية، الإثنين، عن إدانتها للقصف الجوي الذي استهدف مدنيين، ورتلًا عسكريًا للجيش التركي في مدينة إدلب السورية.

جاء ذلك بحسب بيان نشرته مورغان أورتاغوس، متحدثة وزارة الخارجية الأمريكية، على حسابها الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي “توتير”.

البيان جاء تعليقًا على تعرض رتل عسكري تركي، الإثنين، لهجوم جوي وهو في طريقه إلى نقطة المراقبة التاسعة جنوبي محافظة إدلب.

وأضافت أورتاغوس قائلة “على نظام بشار الأسد، وحلفائه العودة فورًا إلى اتفاق وقف إطلاق النار المبرم في إدلب، فالإثنين تم استهداف رتل تركي، فضلا عن مدنيين، وفرق إغاثية، ومبانٍ بشكل وحشي، ونحن ندين هذا العنف الذي يتوجب توقفه”.

تجدر الإشارة إلى أن القصف الذي تعرض له الرتل العسكري التركي أسفر كذلك عن مقتل 3 مدنيين، وإصابة 12 آخرين.

وأدانت وزارة الدفاع التركية في بيان لها، استهداف الرتل العسكري، مشددة على أن القصف يعد انتهاكا للاتفاقيات المبرمة حول منطقة خفض التصعيد في إدلب، مع روسيا الاتحادية.