في ظل تألق الحارس ديفيد دي خيا، ديل بوسكي يبقي مستقبل كاسياس مع المنتخب معلقاً في الهواء

في ظل تألق الحارس ديفيد دي خيا، ديل بوسكي يبقي مستقبل كاسياس مع المنتخب معلقاً في الهواء

Capture

وار – دهوك :

بعد يوم واحد من الهزيمة التي تعرض لها المنتخب الإسباني في المباراة الودية على يد المنتخب الفرنسي ضمن الاستعدادات للتصفيات المؤهلة الى نهائيات كأس اوروبا 2016 في فرنسا، ترك فيسنتي دل بوسكي مدرب المنتخب الإسباني مستقيل حارس مرمى المنتخب وقائده إيكر كاسياس في التشكيلة الأساسية للماتادور معلقا في الهواء.

وكان دل بوسكي  قد اختار ديفيد دي خيا حارس مرمى مانشستر يونايتد الإنكليزي للمشاركة في مباراة فرنسا بدلا من كاسياس، وهو القرار الذي يمكن أن يكون بداية لتغيير الأجيال والاعتماد على جيل الشباب الذين يعدهم للاستحقاقات المقبلة.

وأعرب مدرب المنتخب الإسباني عن ارتياحه لأداء حارس الشياطين الحمر في تلك المباراة، مشيرا في الوقت نفسه إلى أنه لم يحدد بعد موقفه من مشاركة كاسياس من عدمها خلال مباراة الاثنين المقبل أمام مقدونيا في مستهل تصفيات كأس اوروبا 2016.

وقال دل بوسكي في مؤتمر صحفي: “دي خيا قدم أداءً جيداً أمام فرنسا في المباراة السابقة، وعلينا أن نختار الأفضل للمنتخب، ويوم الاثنين سوف نرى وأقرر من سيكون الحارس الأساسي للمنتخب”.

وبذلك يكون دل يوسكي زاد من حدة الغموض حول مستقبل حارس ريال مدريد ومن سيكون الحارس الأساسي للمنتخب الإسباني في التصفيات الأوروبية.

من جهتها صحيفة “أس” الإسبانية فقد ذكرت أنه وفي حال قرر مدرب ريال مدريد، الإيطالي كارلو أنشيلوتي الاعتماد على كيلور نافاس في مباراة الديربي المرتقبة أمام أتليتكو مدريد في الليغا، كما راج في وسائل الاعلام مؤخرا، فإن دل بوسكي سيعتمد بالتأكيد على دي خيا في التصفيات الأوروبية، وهو الامر الذي يضع القديس في موقف محرج مجددا.