العالم يترقب صدام”السامبا” البرازيلية و”التانغو” الأرجنتيني

العالم يترقب صدام”السامبا” البرازيلية و”التانغو” الأرجنتيني

تتجه أنظار عشاق الساحرة المستديرة وتحديدًا كرة القدم في أمريكا الجنوبية، صباح غد الأربعاء، صوب ملعب “غوفيرنادور ماغاليس” بمدينة بيلو هوريزونتي البرازيلية، لمتابعة أحد أهم وأشهر “كلاسيكيات” كرة القدم في العالم، وأقواها على مر التاريخ بين البرازيل والأرجنتين في لقاء نصف نهائي بطولة أمريكا الجنوبية (كوبا أمريكا).

ويسعى المنتخب البرازيلي (صاحب الأرض) لمواصلة المشوار في البطولة نحو لقب هام يحلم بتحقيقه أمام جماهيره، رغم أن الأداء لم يكن مقنعًا بشكل كبير خلال هذه النسخة، خاصة في ظل غياب نجم وقائد الفريق نيمار دا سيلفا للإصابة وخروجه من قائمة البطولة.

ويمتلك تيتي عناصر مميزة للغاية على رأسهم، أليسون باكير، وداني ألفيش، وتياغو سيلفا، وماركوس كوريا، وآلان لوريو، وغابرييل خيسوس، وفيليب كوتينيو، وإيفرتون سوسا، وأليكس ساندرو، ولوكاس باكيتا، وويليان دا سليفا.

ووصلت البرازيل للمربع الذهبي، بعد أن تصدرت المجموعة الأولى برصيد 7 نقاط من انتصارين على بيرو وبوليفيا وتعادل مع فنزويلا، ثم أطاحت بباراغواي من ربع النهائي بصعوبة بضربات الترجيح بنتيجة 4-3.

على الجانب الآخر، رغم ظهور الأرجنتين بمستوى أقل من المتوسط في دور المجموعات بالبطولة ونيل الفريق لانتقادات واسعة من الجماهير والإعلام الأرجنتيني، كان هو أفضل المنتخبات في ربع النهائي، ولكنه لم يستعيد عافيته الكروية بعد.

ويمتلك ليونيل سكالوني المدير الفني مجموعة من أبرز اللاعبين في القارة في مقدمتهم، ليونيل ميسي وفرانكو أرماني وخوان فويث وغيرمان بيزيلا ونيكولاس أوتاميندي ونيكولاس تاغليافيكو ورودريغو دي بول ولياندرو باريديس وسيرغيو أغويرو وأنخيل دي ماريا وجيوفاني لو سيلسو وباولو ديبالا.

ووصل منتخب التانغو الأرجنتيني للمربع الذهبي، بعد احتلاله المركز الثاني في المجموعة الثانية للبطولة برصيد 4 نقاط من فوز على قطر وتعادل مع باراغواي وخسارة من كولومبيا، ثم أطاح بفنزويلا من ربع النهائي بهدفين دون رد، وكان المنتخب الوحيد من رباعي المربع الذهبي الذي تأهل دون اللجوء لضربات الترجيح.

ألتقى راقصوا السامبا مع راقصوا التانغو 58 مرة، منها 32 في بطولة (كوبا أمريكا)، ولا يمتلك أي منتخب فيهما تفوقًا مطلقًا على الآخر فدائمًا ما يصعب التكهن بالفائز في مبارياتهما، وحققت البرازيل 24 انتصارًا، بينما فازت الأرجنتين في 23، وتعادلا في 11 لقاء.

وتكرر أكبر فوز بين المنتخبين ثلاث مرات بنتيجة 4-1، بواقع مرتين للأرجنتين بـ “كوبا أمريكا” في نسختي 1925 و1959، ومرة للبرازيل عام 2005 في نهائي كأس العالم للقارات، وكان الفوز حليفًا للسامبا في أخر مباراة جمعتهما بهدف دون رد عام 2018 في بطولة ودية بالسعودية.