الرئيس بارزاني يهنيء قوات الآسايش

الرئيس بارزاني يهنيء قوات الآسايش
بمناسبة تمكن قوات الاسايش ومكافحة الارهاب في اقليم كوردستان من القاء القبض على منفذ الحادث الارهابي الذي حصل يوم 17/ تموز/2019، في مدينة هولير وأحد معاونيه، وجه الرئيس مسعود بارزاني رسالة، شكر فيها قوات الأسايش ومكافحة الإرهاب وأهالي الاقليم لتعاونهم الدائم مع الاجهزة الأمنية.

 وجاء في نص الرسالة :

 ”  بعد العملية الإرهابية التي نفذت يوم الأربعاء 17/تموز/2019 في إحدى مطاعم هولير، والتي راح ضحيتها دبلوماسي تركي ومواطنين مدنيين من كوردستان، تمكنت قوات الآسايش ومكافحة الإرهاب في كوردستان إلقاء القبض على المنفذ الرئيسي للجريمة وأحد معاونيه.

 نهنى بحرارة بواسل الآسايش ومكافحة الإرهاب وجميع الأجهزة الأمنية الكوردستانية، لتمكنهم إعتقال المتهمين بسرعة فائقة، ولإثباتهم كعهدهم دائما انهم موضع الثقة والفخر.

 كما نهنىء المواطنين الأعزاء الذين كانوا عونا وسنداً للأجهزة الأمنية خلال هذه الأثناء.

 مرة أخرى أثبت المواطنون والأجهزة الأمنية إستحالة تحول كوردستان الى قاعدة للإرهاب وإستحالة إختفاء أي متهم من أعين الأهالي المخلصين في كوردستان وصقور الأجهزة الأمنية الكوردستانية.

 ومن هنا ندعو جميع الأطراف بعدم جلب مشكلاتهم الى داخل كوردستان، وأن لايصبحوا سبباً لإلحاق الأذى بشعب كوردستان.