البيت الأبيض أبلغ الكونغرس بخطط إرسال 1500 جندي للشرق الأوسط

البيت الأبيض أبلغ الكونغرس بخطط إرسال 1500 جندي للشرق الأوسط

قال مسؤولون أمريكيون، الجمعة، إن الرئيس دونالد ترامب، أبلغ الكونغرس باعتزام إدارته إرسال 1500 جندي إلى الشرق الأوسط، وسط التوتر المتزايد مع إيران، وفق إعلام محلي.

وذكرت قناة “الحرة” الأمريكية، أن المسؤولين أوضحوا أن إبلاغ أعضاء الكونغرس، جرى في أعقاب اجتماع عقد في البيت الأبيض، الخميس، لبحث اقتراحات وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) المتعلقة بتعزيز وجود القوات الأمريكية بالشرق الأوسط.

من جانبها، نقلت قناة “سي إن إن” المحلية، عن مصدر أمريكي مسؤول (لم تسمّه)، قوله إن ترامب وافق على طلب القائم بأعمال وزير الدفاع باتريك شاناهان، لنشر موارد عسكرية إضافية في الشرق الأوسط، لـ”ردع” التهديدات الإيرانية.

وأضاف المصدر، أن “التعزيزات العسكرية المقرر إرسالها إلى منطقة الخليج، تشمل بطاريات صواريخ باتريوت، وطائرة استطلاع، والقوات اللازمة لهذه الموارد”.

فيما قال مصدر أمريكي مطلع على خطة إرسال التعزيزات العسكرية، للقناة ذاتها، إن “البنتاغون يريد توفير المزيد من الردع ضد إيران، إذ يعتقد مسؤول الوزارة أن التهديد الإيراني ما زال مرتفعا”.

ويتمتع شاناهان، بصفته القائم بأعمال وزير الدفاع، بسلطة التوقيع على أوامر إرسال التعزيزات العسكرية، لكن عادةً ما يتم إطلاع الرئيس على عمليات النشر الرئيسية.

من جهتها، قالت وكالة “أسوشيتد برس” المحلية، والتي نقلت بدورها الخبر، إن المسؤولين طلبوا عدم كشف هوياتهم، لأن الخطط المذكورة لم يتم إعلانها رسميا.