اتحاد الكرة التركي: ما حصل للمنتخب بآيسلندا غير مقبول

اتحاد الكرة التركي: ما حصل للمنتخب بآيسلندا غير مقبول

قال رئيس اتحاد كرة القدم التركي، نهاد أوزدمير، الإثنين، إنه من غير المقبول ما حصل لأعضاء المنتخب التركي أثناء عملية التحقق من جوازات السفر والتفتيش في آيسلندا.

جاء ذلك في تصريح صحفي أمام مقر إقامة المنتخب التركي في العاصمة الآيسلندية ريكيافيك، أكد فيه أنهم كانوا ينتظرون ترحيبًا وانتهاء الإجراءات بسلاسة والوصول إلى الفندق.

واستدرك بالقول: “ولكن مع الأسف، تم تفتيش الأغراض الشخصية لكافة اللاعبين بدرجة لا تصدق، ما شكل مفاجأة كبيرة لنا، وجعلنا نضّيع الكثير من الوقت، وهو ما لاقى استياء من جانبنا واللاعبين على حد سواء”.

وشدد أنهم في تركيا يظهرون الترحيب ويبعثون أشخاص من الاتحاد لاستقبال الفريق الضيف ويرافقونهم من مكان تدقيق جوازات السفر وحتى الفندق دون حدوث أي مشاكل.

وأضاف: “لكن لم نرَ ذلك (في آيسلندا)، وواجهنا مشاكل، كما أن الرئيس رجب طيب أردوغان ووزيري الشباب والرياضة والخارجية اتصلوا وأعربوا عن دعمهم لنا”.

وأوضح أن وزير الشباب والرياضة، محمد قصاب أوغلو سيصل آيسلندا لدعم الفريق.

كما أشار أوزدمير أن مد أحد الأشخاص فرشاة أمام اللاعب أمره بيليزأوغلو أثناء إدلائه بتصريحات صحفية، لا يعد حادثا بسيطا.

وشدد أنهم سيبعثون بتقرير للاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا” يشرحون فيه ما حدث، واصفًا ما حدث بالعمل القبيح.

وأردف: “أريد أن احتج بقوة على هذه المعاملة، ويجب عدم نسيان أننا بالتأكيد سوف نرد بسرعة على ذلك”.

من جانبه، ذكر عضو مجلس الإدارة في اتحاد كرة القدم التركي ثروت يردمجي، أنه بحث الموضوع مع اليويفا، وأكد أنهم سيحققون بالموضوع.

ولفت إلى أنهم سيبعثون بتقريرهم لليويفا بعد توضح كافة التفاصيل اليوم وغدًا، ويطلبون منهم التحقيق فيه.

ومساء الأحد، وصل المنتخب التركي لكرة القدم إلى ريكيافيك، لخوض مباراته الرابعة ضمن المجموعة الثامنة مع المنتخب الأيسلندي.

واضطر أعضاء المنتخب التركي للانتظار في المطار قرابة ساعتين، للانتهاء من إجراءات التحقق من جوازات السفر والتفتيش.

وأجرت الشرطة الأيسلندية تفتيشا دقيقا، لأمتعة اللاعبين والكادر التدريبي.

يذكر أن المنتخب التركي يتصدر المجموعة الثامنة التي تضم إلى جانب أيسلندا، منتخبات فرنسا ومولدوفا وألبانيا وأندورا.

وكان المنتخب التركي حقق الجمعة الماضي، انتصارا كاسحا على المنتخب الفرنسي الفائز ببطولة العالم في نسختها الأخيرة بنتيجة 2 مقابل صفر.